جمعت شركة المشورة والراية بين التنفيذ والتطبيق، حيث قامت بتحويل العديد من المؤسسات من النظام التقليدي إلى النظام الإسلامي ، مراعية التدرج في تحويل الأنشطة دون الإخلال بأدق التفاصيل ، وذلك ضمن خطة ثابتة ومتغيرة مع الأوضاع للوصول إلى تحقيق تلك الشركات الالتزام بأحكام الشريعة الغراء.